عرب ريم الاخباري

    راية إعلانية

عرب ريم على الفيس بوك

لقاءالرئيس السوري بشار الأسد مع الوفد الشعبي الموريتاني

أرسل إلى صديق طباعة PDF


المصدر البديل

استقبل الرئيس السوري بشار الأسد صباح اليوم وفدا شعبيا موريتانيا يتكون من: محفوظ ولد لعزيز الأمين العام للحزب الوحدوي الديمقراطي الاشتراكي الموريتاني ومحمد محمود الطلبة نائب رئيس حزب الجبهة الشعبية واسلكو أحمد عمر رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي

 وعبد الله الصالح لشريف الأمين العام للنقابات المهنية في موريتانيا.

 

وتناول اللقاء الأحداث الجارية في سورية حيث أكد الرئيس الأسد أن سورية رحبت بكل الجهود البناءة والصادقة لإيجاد حل سياسي للأزمة لكنها في الوقت نفسه مصممة على مواجهة الإرهاب حتى اجتثاثه من جذوره وهي قادرة على ذلك من خلال تلاحم قل نظيره بين جيشها الباسل وشعبها المفعم بإرادة الحياة والإيمان بالوطن بالرغم من كل المعاناة والضغوط التي يواجهها.

وأشار الرئيس الأسد خلال اللقاء إلى أهمية دور الأحزاب القومية والنقابات والمنظمات الشعبية العربية في تعزيز الوعي الشعبي والصحوة القومية تجاه المخططات الرامية إلى تفتيت المنطقة من خلال دفعها نحو صراعات عبثية المستفيد الأول منها هو العدو الصهيوني.

من جانبهم أكد أعضاء الوفد أن سورية كانت ولا تزال تدفع ثمن دورها القومي الرائد ودعمها للمقاومة فكرا وعملا في وجه المشاريع التي تستهدف الأمة العربية وأن ما يحاك ضدها اليوم يستهدف هوية الشعب العربي بأكمله.

وعبر أعضاء الوفد عن تضامنهم الكامل مع الشعب السوري وجيشه وقيادته وعن ثقتهم في قدرته على الخروج من الأزمة أقوى وأكثر تلاحما بعد أن قدم للعالم كله دروسا في الصمود والتضحية.

وسبق للوفد الشعبي الذي يحمل رسالة تضامن إلى سوريا أن استقبل من طرف رئيس مجلس الشعب ورئيس الوزراء السوريين يوم امس السبت..

 

يوتوب فديو

جديد الموقع

حوار صحفي

Prev Next

إشهارات